أمراض الأوعية الدموية الطرفية أو بالإنجليزية peripheral vascular diseases هي مشاكل في الأوعية الدموية البعيدة عن المخ والقلب، وفي الغالب تُصيب أمراض الأوعية الدموية اليدين والساقين.

 

تؤثر هذه الأمراض على الدورة الدموية وخصوصًا في الساق مما قد ينتج عنها بعض الأعراض المزعجة والتي تتطلب علاج الاوعيه الدمويه في الرجل. يشمل علاج الاوعيه الدمويه في الرجل: علاج انسداد الشرايين الطرفية وأمراض الأوردة مثل جلطات الأوردة العميقة.

أمراض الأوعية الدموية الطرفية

يشير الدكتور حسين علوان إلى وجود العديد من أمراض الأوعية الدموية المصيبة للأطراف والتي قد لا تُظهِر أي أعراض في بدايتها، ومع ذلك يشدد على أهمية المتابعة الدورية مع الطبيب المختص خاصةً إذا ما كان المريض يعاني من عوامل الخطر المختلفة لتلك الأمراض، ومن أمثلة تلك الأمراض:

  • انسداد الشرايين الطرفية

يعتبر انسداد الشرايين الطرفية من أمراض الأوعية الدموية الشهيرة في الأطراف الناتج عن تصلب الشرايين – وهو مرض سببه تراكم العديد من المواد مثل الكوليسترول والدهون على جدار الشريان مما يسبب تضيّقه – والذي يؤثر سلبًا على الدورة الدموية في الرجل، كما قد يؤدي إلى مضاعفات نحن في غنى عنها إذا تم إهماله.

ما هي أعراض انسداد الشرايين في الرجل؟

قد لا تظهر أعراض انسداد الشرايين في الرجل لدى عدد كبير من المُصابين خاصةً في الحالات البسيطة. ومع تطور الحالة تدريجيًا تبدأ بعض الأعراض في الظهور والتطور مثل: 

  • تقلصات في عضلات الرجل
  • تساقط شعر الساق وبرودة ساق عن الأخرى
  • نمو الأظافر ببطء شديد 
  • العرج المتقطع أثناء المشي 
  • تغيرات في لون الجلد
  • عدم التئام الجروح 
  • قد يتفاقم الجرح ويصاب بعدوى، وإذا تم إهماله سيتسبب ذلك في موت الأنسجة

علاج الاوعيه الدمويه في الرجل (الشرايين) 

إذا تم تشخيص المرض مبكرًا فإن الطبيب يكتفي بوصف أدوية لخفض الكوليسترول وتحسين ضغط الدم وأدوية لمنع تكوّن جلطات، أمّا في الحالات المتقدمة فإن الطبيب سيتقرح عملية تسليك الشرايين عن طريق القسطرة والبالون ثم تركيب دعامة لإبقاء الشريان مفتوحًا.

  • جلطات الأوردة العميقة

تتكون جلطات الأوردة في واحد أو أكثر من الأوردة العميقة وفي الغالب ما تصيب الساقين ومع ذلك قد تحدث في أي مكان في الجسم، وهي حالة طارئة لأن الجلطة قد تنتقل إلى أماكن حيوية مثل الرئة أو المخ.

 

ترجع أسباب حدوث الجلطات إلى قلة الحركة أو التعرض لحادث خطير أو مضاعفات جراحات أخرى أو وجود تلف في الأوعية الدموية.

أعراض جلطة الأوردة العميقة

  • تورم في القدم المصابة
  • ألم شديد 
  • احمرار الجلد 
  • الشعور بالدفء في الرجل المصابة

علاج جلطات الأوردة العميقة

عادة يتضمن علاج الاوعيه الدمويه في الرجل للجلطات الوريدية دواء مذيب للجلطة مثل الهيبارين أو الأدوية المضادة للتخثر المأخوذة عن طريق الفم، وفي حالات أخرى قد لا يؤتي العلاج الدوائي ثماره، فيلجأ الطبيب إلى القسطرة لإعادة فتح مجرى الدم مرة أخرى واستخدام أدوات مخصصة لاستخلاص الجلطة.

عوامل الخطر لأمراض الأوعية الدموية 

تشمل عوامل الخطر لأمراض الأوعية الدموية ما يلي:

  • التدخين والذي يعتبر من عوامل الخطر الرئيسية التي تؤثر على الدورة الدموية
  • ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم 
  • مرض السكري
  • السمنة وزيادة الوزن
  • التاريخ المرضي العائلي
  • نمط حياة غير صحي 

 

دائمًا ما يشدد الدكتور حسين علوان على ضرورة التوجه للطبيب والكشف الدوري كل عدّة أشهر للأشخاص فوق سن الأربعين وخصوصًا للمدخنين أو لأولئك الذين لديهم أي عامل من عوامل الخطر للكشف المبكر وعلاج الاوعيه الدمويه في الرجل قبل حدوث أي مضاعفات خطيرة.